علامات الحمل في الأيام الأولى

0

الكثير من النساء قد تتساءل عن علامات الحمل في الأيام الأولى ، وخصوصًا تلك الحامل للمرأة الأولى، وهل هناك علامات تظهر قبل العلامات المعروفة للحمل مثل الغثيان والقئ أو تأخر الدورة الشهرية، كل هذا سنجيب عنه في هذا المقال، ولكن علينا في البداية أن نفهم ماهية الحمل وكيف يحدث وما الذي يؤدي أو يتسبب في ظهور هذه العلامات والأعراض، فالحمل مرحلة طويلة ومنظمة ولكل مرحلة لها أعراضها الخاصة، ويمكن تقسيم الحمل إلى ثلاثة مراحل كل مرحلة تأخذ ثلاث شهور.

  • كيف يتم الحمل؟

تطلق المرأة بويضة واحدة من كل مبيض بالتبادل في كل شهر وتستمر هكذا من سن بلوغها وحتى سن اليأس فتنتج حوالي 500 بويضة، تنطلق البويضة إلى قناة فالوب وعندها تكون جاهزة للإخصاب لمدة يوم أو يومين ثم تندفع إلى الرحم، وفي هذه الأثناء ترتفع نسبة هرمون الاستروجين والبروجيسترون استعدادا لحدوث الحمل ولزيادة سمك بطانة الرحم لتهيئة الجو لانغماس البويضة داخل جدران الرحم في حال تخصيبها، أما في حالة عدم إخصاب للبويضة تنخفض نسبة الهرمونات وتتهدم بطانة الرحم وتحدث الدورة الشهرية.

أما بالنسبة للذكر فهو ينتج الحيوانات المنوية ينتج الملايين من الحيوانات المنوية 1500 حيوان منوي في الثانية الواحدة وفي حالة الجماع يطلق الملايين التي تنطلق بقوة ناحية المهبل ولحدوث الإخصاب تبقى هذه الحيوانات المنوية فترة حتى تتم عملية اختراق البويضة، التي يساعد عليها كل الحيوانات المنوية ولكن واحد فقط هو من يستطيع العبور بداخلها وتعرف هذه العملية بعملية تفعيل الحيوانات المنوية أي تمكينه من اختراق البويضة.

بعد حدوث عملية الاختراق يتكون الزيجوت الذي يحتوى 46 على الكروموسومات نصفها من الأم ونصفها من الأب وتندفع البويضة لتنغمس في جدار الرحم مرورًا بعدة انقسامات وبعدها تبدأ أعراض التخصيب التي تشعر بها المرأة وهي أعراض مبكرة جدًا دليل على حدوث الحمل.

علامات الحمل في الأيام الأولى:

بعدما تحدثنا عن كيفية حدوث الحمل دعونا نتحدث عن الأعراض التي تظهر في الأيام الأولى من الحمل:

  • ألم في أسفل البطن وذلك بسبب انغراس البويضة المخصبة في جدرا الرحم وهي تشيه قليلًا الألم الذي يسبق قدوم الدورة الشهرية حتى أن البعض يظنها هي.
  • زيادة الإفرازات المهبلية التي قد يكون بعضها مسحوبًا ببعض قطرات من الدم بسبب انغراس البويضة في جدران الرحم.
  • تشعر المرأة بالحاجة إلى التبول المتكرر وشرب الماء الكثير.
  • كبر فيحجم الثديين ويصبحان أكثر طراوة وكذلك يصبح لون الحلمات أدكن وأغمق.
  • تشعر المرأة بتغير واضح في حاسة الشم والتذوق وتغير في ميولها للطعام والتحسس من بعض الروائح.
  • قد يحدث لدى البعض حدوث غثيان في الصباح.
  • الشعور بالإرهاق والخمول والحاجة للنوم.
  • زيادة في معدل ضربات القلب وقد تشعر بالصداع.
  • ولكن بعض تأخر الدورة الشهرية تصبح هذه الأعراض أقوى وأكثر وضوحًا ويمكن وقتها عمل فحص أو اختبار البول الذي يؤكد أو ينفي حدوث الحمل.

تعرفى على:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.