وسائل منع الحمل

0

يحدث الحمل عندما تنطلق البويضة من أحد المبايض وتكون جاهزة للإخصاب وعندما يحدث لها إخصاب عن طريق الحيوانات المنوية تندفع لتنغمس بين جدران الرحم لتبدأ مرحلة الحمل، ولكن مع زيادة متطلبات الحياة والأسرة تلجأ الأم إلى بعض وسائل منع الحمل لتنظيم الأسرة والتربية السليمة وعلى حسب قدرة الأسرة وغيرها، وتتعدد حاليًا وسائل الحمل قد تنفع هذه الوسائل مع واحدة ولا تنفع مع الأخرى لذلك تتعدد وسائل الحمل بحيث يكون هناك الكثير للتبديل ولمعرفة ما يتناسب أكثر مع طبيعة المرأة، وفي هذا المقال سنتحدث عن أنواع وسائل منع الحمل المختلفة التي تطورت لتشمل الرجال أيضًا.

اقرأ أيضًا: فحوصات الحمل المهمة والتي يجب القيام به

وسائل منع الحمل:

تختلف وسائل منع الحمل فمنها ما هو هرموني أي يعمل على نسبة الهرمونات في الجسم بحيث تأخذ هرمونات صناعية، ومنها ما هو غير هرموني فقط يمنع وصول الحيوانات المنوية للبويضة وعدم حدوث الإخصاب ومنها ما هو كيميائي أو حتى تدخل جراحي، وفيما يلي سنتحدث عن الأنواع بالتفصيل.

  • اللولب النحاسي أو الفضي:

وهو من أشهر وأقدم وسائل منع الحمل، يركب اللولب داخل الرحم حتى يمنع حدوث إخصاب للبويضة أو حتى انغماسها داخل جدران الرحم وبالتالي عدم حدوث الحمل، وهو من الأكثر الوسائل أمنًا ونسبة حدوث الحمل فيه تقل عن 1% كما أنه يستمر لفترة طويلة تصل إلى 10 سنوات، ولكن هناك بعض السيدات تجد تحسسًا في استخدامه وعدم الشعور بالراحة فتلجأ لوسائل أخرى.

  • اللولب الهرموني:

وهذا اللولب يختلف عن النحاسي فإنه يعمل على الهرمونات وصلاحيته أقل، يركب هذا اللولب داخل الرحم فيفرز هرمون من شأنه أن يمنع انغراس البويضة المخصبة داخل الرحم ويمكن أن يستخدم لمدة ثلاث سنوات أو خمس سنوات ولكن في حالة استخدامه خمس سنوات سيكون نسبة الحمل أعلى قليلًا من خمس سنوات وفي الغالب في كلاهما لا تتعدى النسبة 1%.

  • حبوب منع الحمل وهي نوعان:

حبوب منع الحمل ثنائية المحتوي:وهي تلك الحبوب التي تحتوي على هرموني الاستروجين والبروجستين وهذه الحبوب تعمل على منع عملية الإباضة وبالتالي عدم إطلاق المبايض أي بويضات وبالتالي تمنع حدوث الحمل ولكن هذه الحبوب ليست مناسبة لجميع النساء إذا حدث وسبقت إصابتك بأي نوع من الجلطات أو سرطان الثدي أو سرطان الكبد أو بعض الأمراض المتعلقة بالكبد أو الكلى، تعانين من مشاكل في الغدة الكظرية أو الصداع النصفي، مضاعفات من مرض السكر أو تعانين من بعض أنواع الصرع يجب أن تتجنبي هذا النوع.

حبوب منع الحمل أحادية المحتوي:وهي تلك الحبوب التي تحتوي على نوع واحد من الهرمونات وهو هرمون البروجستين، وهذه الحبوب تعمل علي قفل عنق الرحم عن طريق زيادة الإفرازات المخاطية وبالتالي تمنع وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة وتخصيبها. ولكن إذا كنتِ تعانين من مرض سرطان الثدي لا قدر الله أو بعض الأمراض مثل السل والأمراض المتعلقة بالجهاز العصبي فقد يمنعك الطبيب من تناول هذا النوع.

  • الواقي الذكري:

وهو أحد أنواع وسائل منع الحمل الفعالة ولكن إذا تم استخدامه بشكل صحيح حيث تبلغ نسبة فشله أقل من 2%، وهو يستخدم من قبل الذكور.

  • حقن البروجستين:

ليست من وسائل منع الحمل المنتشرة، تأخذ هذه الحقنة كل ثلاثة أشهر ونسبة فشلها ليست عالية، ولكنها قد تتسبب في الكثير من الآثار الجانبية  الضارة لاحتوائها على نسبة عالية من الهرمونات، وقد تحدث زيادة في الوزن او انتفاخ الدهون تحت الجلد لهذا لا تلجأ إليها السيدات إلا عند فشل الوسائل الأخرى.

  • الكبسولات التي توضع تحت الجلد:

حيث توضع هذه الكبسولة مرة كل 3 سنوات تحت الجلد ونسبة فشلها ليست عالية.

  • الواقي الأنثوي:

ويتم تركيبه داخل المهبل لمنع وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة لتخصيبها وفي حالة استخدامه بطريقة صحيحة تكون نسبة الحمل منخفضة جدًا ولكن الاستخدام بطريقة صحيحة.

  • ربط قناتي فالوب:

وفي هذه الحالة يتم ربط قناة فالوب أو إزالتها لمنع الحمل أو حدوث ما يعرف التعقيم ففي هذه الحالة في الغالب يكون الأب والأم اتخذوا قرار بعدم الإنجاب ثانية ولكن هناك حالات قليلة قد يحدث فيها الحمل.

تعرفى على:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.